أشترك في النشرة البريدية
ضع بريدك الألكتروني هنا
: ما رأيك في الموقع الجديد ؟
ما رأيك في الموقع الجديد ؟
العميد الحالمي يعلن النفير للمقاومة الجنوبية في حوار هام مع صحيفتي الأمناء والجنوبية | الندوات واللقاءات | الرئيسية

العميد الحالمي يعلن النفير للمقاومة الجنوبية في حوار هام مع صحيفتي الأمناء والجنوبية

حجم الخط: Decrease font/a> Enlarge font
image

اجرتا صحيفتي الأمناء والجنوبية حورا هاما مع العميد عادل الحالمي قائد امن محافظة لحج تطرق فيها الى الصعوبات التي تواجه المحافظة وخذلان الحكومة الشرعية التي لم تف بوعودها وتركت المحافظة مثلها مثل عدن تواجه قوى الإرهاب المدعومة من ثروات الجنوب وبرعاية حكومة الشرعية المحشوة ببقايا نظام صالح وعدد غير قليل من العناصر القيادية التي تقود الارهاب في اليمن والجزيرة على مدى ثلاثة عقود على الاقل.. نترك القارئ امام اجابات المسئول الاول عن الامن في محافظة لحج  ليفهمها اللبيب وهي بمثابة نداء للمقاومة الجنوبية بان لا تفرط بثورتها وتضحياتها التي يبدو انهم يريدونها ثمنا وفداء لحل مشكلة صنعاء وارضاء لأطرافها وكسب ودها.. رغم ان العميد الحالمي اشار بوضوح الى خذلان حكومة الشرعية والتنصل عن وعودها في هذه المسالة الهامة فإننا نقرأ  من اجاباته بان حكومة الشرعية هي الفخ الذي نصب لثورة الجنوب كما يبدو الامر جليا من خلال قرارات الرئيس الشرعي الذي يجمع عليه  الأصدقاء والاعداء بأنه رئيسا يقوم بدور تخريبي خطير كرئيسا لمنتدى الفساد اليمني والذي تفوق على المخلوع صالح بالنهب وعدم الاكتراث لما يعاني منه الجنوب وتعيين رموز الفساد والإرهاب في مناصب مهمة كانوا سببا في انتكاسة الوضع الامني الجنوبي .. العميد الحالمي يخلى مسؤوليته ويعلنها صراحة للمقاومة الجنوبية بمواجهة التحدي دون ابطاء  ويقول لهم اللهم اني بلغت .. لأهمية الحوار تاج عدن يعيد نشر هذه المقابلة كما هي:

حاوره / ناصر القاضي :


- ماهي قراءتكم للوضع الأمني الراهن في محافظة لحج ؟
في البداية اود اشكركم اخي ناصر على جهدكم  الاعلامي المتميز ، اما حول سؤالك فالوضع الأمني مقارنة بالإمكانيات الامنية المتوفرة بنسبة 15في المئة الاّ ان الأمن في لحج يشكل حالة افضل مما هو عليه في عدن وبعض المحافظات وذلك بفضل الله ثم بفضل رجال المقاومة في لحج ، وفي اعتقادي  لو توفرت الامكانيات لمحافظة لحج فأنها ستعود كما كانت  صمام الأمان  لعدن وابين تحديداً .
- ما شكل الأمكانيات التي تريدون توافرها ؟
ارى ان اهم ذلك يتمثل في دمج المقاومة في الجيش والأمن وذلك لما له من اهمية في مساعدتنا على تثبيت  الامن ،  الجانب الآخر توافر المعدات العسكرية  من اطقم واسلحة واجهزة اتصالات وكل مايتطلب توافره لدى اجهزة الأمن من معدات حديثة ومتطورة ، فنحن نعمل في ضل انعدام ابسط المقومات والأمكانيات المطلوبة لرجل الأمن بما في ذلك  دفاتر السجلات .
- اذا كان كل ماذكرتم غير متوفر فعلى أي اساس قبلتم بتولي مسؤولية  ادارة  الأمن في لحج ؟
قبولنا بتحمل هذه المسؤولية الجسيمة  كان انطلاقاً من كونه واجب وطني تجاه لحج التي اعتبر احد ابناءها وكان لي شرف قيادة اول كتيبة تدخلها في معركة تحريرها بجهود ذاتية ، الأمر الثاني وهو الاهم  كان منطلقاً من المعاناة التي تعيشها لحج جرّاء الأنفلات الأمني  ، كما انني قبلت بالمهمة بعد وعود قطعها لي الأخ الرئيس عبدربة منصور هادي والأخ اللواء حسين عرب وزير الداخلية والأخ ممثل الحكومة الأماراتية في عدن بتوفير كافة متطلبات  النجاح في ترسيخ دعائم الامن في محافظة لحج .واجدها مناسبة لأكرر دعوتي لهم بتوفير ماوعدو به اذ وبحسب المعلومات المتوافره لدي فأن كافة المعدات وصلت وموجودة في عدن ولهذا نناشدهم الأسراع في تسليمها  مع توفير مبنى لأدارة الامن في لحج .
-- على ذكر مبنى الأمن في لحج ، هل لك شرح كيف تمكن المفّجرون من دخوله وزرع المتفجرات فيه دون ان يعترضهم احد ؟
هناك تهويل اعلامي قام بتسويقه اعلام العدو لحادثة تفجير مبنى الأمن في محافظة لحج ، اذ ان الصورة الحقيقية مغايرة لما سّوقه الأعلام الحوفاشي ، فمبنى امن لحج تم تدميرة اثناء الحرب من قبل مليشيات العدو واصبح بعد الحرب مبنى شبه مهجور خاوي على عروشه  لا حراسة ولا مكاتب ولا موظفين  ، والتسويق الأعلامي المعادي هدفه إظهار لحج كمنطقة غير آمنه ولكنني دخلتها نهاراً جهاراً وتجولت في مديرياتها والتقيت بالمواطنين  والمسئولين الأمنيين  ونقلت الصورة الحقيقية للواقع في لحج  ، بعدها قام احدهم بوضع ديناميت  وفجّر ماتبقى من المبنى  اثناء ماكنا نضع اقدامنا الاولى لأعادة الأمن للحج ، ولكن ذلك التفجير لم يهزنا او يثني عزيمتنا بل زادنا اصراراً على قبول مواصلة السير بعزيمة اكبر نحو اعادة الأمن والاستقرار في كافة مديريات المحافظة والله لن يخذل جهودنا في هذا الأتجاه .
-- طيب .. ماهي خطتكم الأمنية في هذا الأتجاه ؟
لدينا خطة انية متكاملة تم تدارسها مع  قيادات المقاومة والامن وبحسب توجيهات الأخ الرئيس  .
اما عن تفاصيل الخطة فسترونها واقعاً ملموساً على الأرض  والتي  سيتم  تدشينها  بحسب الأمكانيات المتاحة مطلع  شهر  فبراير بأذن الله .
- الى أي مدى لمستم الجدّية  من قبل الرئيس هادي وحكومة الشرعية في  انتشال  لحج من واقعها الذي خلّفته  قوات العدو في حربها الثانية ؟
. اثنا لقاءنا بفخامة الأخ الرئيس  والحكومة والأخوة الأماراتيين لمسنا الجديّة  في احاديثهم  والتصميم على انتشال  عدن ولحج وابين من  الاوضاع التي تعيشها عقب  الحرب  والقضاء على كافة اوكار التطرف والأرهاب والفوضى التي تقوم بها قوى البغي والعدوان التابعة  للحوثي وعفاش  واتباعهما  .، والأيام القادمة ستثبت المدى العملي للجدية وبالذات في محافظة لحج .
- بما ان الامر وبحسب كلامك مجرد وعود .. ماذا ستفعلون ان لم يفوا  بما وعدوا ؟
قلت في سياق حديثي السابق انني قبلت  بالمهمة من منطلق وطني ولثقتي بالله ثم برفاقي في المقاومة و لأحترامي للرئيس هادي والجانب الأماراتي  ، وسنكون شفافين مع شعبنا في حال حدث ذلك رغم انني استبعد حدوثة لأننا  جميعاً في قارب واحد  ولابد من ان نتكاتف جميعاً لمافيه مصلحة المواطن في لحج  التي هي اليوم في اشد الحاجة الينا جميعاً ..
قبل ايام لوّح  الدكتور ناصر الخبجي  بتقديم استقاله ، مالسبب في رأيك ؟
السبب في اعتقادي هو عدم وجود أي امكانيات لاعادة بناء للحج  ، لايوجد مبنى لديوان المحافظة  ولا ابسط الأمكانيات  وبأختصار شديد لايملك الأخ المحافظ ادنى مقومات النجاح في مهامة والحال كذلك بالنسبة لنا في الأمن بالمحافظة .
--- لنتحدث بشفافية ووضوح اكثر ، الا تعتقدون  وانتم  بمثابة  واجهة للحراك الجنوبي  انه تم التغرير بكم  من خلال تعيينكم في اماكن حساسة وهامة ثم تم  بعد ذلك  قطع أي امداد عنكم  حتى يقال  ان الحراك فشل  في ان يحكم ؟
.. سأرد عليك  بكل شفافية  وصدق ، ان  يتم تعيينك في منصب  هام كمحافظ او مدير امن محافظة ثم  لايتم بعدها امدادك بأبسط الأمكانيات النجاح في المنصب الذي تم تعيينك فيه فذلك في اعتقادي عملية احراق ، ولكن لن نقول انها كذلك بالنسبة لنا حتى نرى ماستفرزه الأيام القادمة من نتائج .
ماهي قراءتك  للوضع في عدن وعمليات التفجيرات الأنتحارية والأغتيالات  ؟
مايحدث في عدن من  تفجيرات انتحارية واغتيالات اعتقد انها بسبب  تعيين قيادات جنوبية بارزة  على رأس السلطة في عدن  وفي مقدمتها الأخوان عيدروس وشلال ومن قبلهما الشهيد جعفر محمد سعد وهي التعيينات التي سببت الهلع والخوف للقوى الحاقدة على عدن ، وهو مادفع تلك القوى من الخروج من جحورها في محاولات ميئوسة لزعزعة الأمن  ضناً منها انها ستعيد عدن للوراء ولكن هيهات لها ذلك .
- لماذا  اعتذر العميد عادل الحالمي  عن رئاسة اللجنة الأمنية لفعالية ذكرى التصالح والتسامح 13 يناير وهل لذلك علاقة بقرار تعيينك ؟
بالنسبة لاعتذاري كان مبنياً على قرار شخصي  لأيمت بصلة لقرار التعيين والذي لم اعلم به " أي قرار تعييني " الاّ بعد صدوره ،  اعتذاري  اساسة انني من مؤيدي الأصوات التي تقول ان مرحلة النضال السلمي قد ادت دورها والمرحلة اليوم مرحلة الكفاح المسلح والبناء فلا نريد العودة للمربع الأول ، مع احترامي الشديد لاخواننا ورفاقنا المتمسكين  بخيار النضال السلمي .
لم تزر الأمارات او السعودية اسوة بكثير من قيادات المقاومة الجنوبية ، هل سبب ذلك عدم تلقيك دعوة ام لسبب آخر ؟
لم اتلقى أي دعوة بهذا الخصوص .
--  كلمتك الأخير لمن توجهها ؟
. كلمتي الاخيرة اوجهها الى ابناء محافظة لحج عامة وشباب المقاومة فيها والى الشباب الذين تم التغرير بهم واستغلال ضروفهم المعيشية خاصة واقول لهم اننا في امن لحج سنرتب وبحسب توجيهات الأخ الرئيس لتجنيد الآلآف من الشباب  في المؤسسة الأمنية ، وقد اتينا لانحمل أي عداوة اوضغينة لأي مواطن  في لحج ، وعدونا فقط  سيكون أي شخص يحاول العمل بأي شكل من الأشكال لزعزعة الأمن في محافظة لحج او تعطيل عمل رجال ألأمن ، وعليه اوجه رسالتي اليكم بان نضع ايادينا معاً لانقاذ لحج ولا شي غير ذلك .

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg

التعليقات ( تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
الكلمات الأكثر بحثا
لا توجد مدونات لهذا الموضوع