أشترك في النشرة البريدية
ضع بريدك الألكتروني هنا
: ما رأيك في الموقع الجديد ؟
ما رأيك في الموقع الجديد ؟

وطني سلام

حجم الخط: Decrease font/a> Enlarge font

سلام لك ياوطن 

 ،يا من سكنت الروح والقلب والمقل

،سلام رغم المحن

، تبقى وطن فوق عاديات الزمن ،

في زمان أصبح الغراب الأمهق يخطل بالدجل ،

أنى لغراب صنعة الصقر ، وهل له أن يحلق من قد سفل . 

وطن ، هو غال يا ذا الهبل ،،،وطن سالت له الدماء النقية العزيزة طهر ،

 ولم تسل من أجل سرقة أو بغي أو جور وهوى يا مقطوع النسب . 

هل عرفت شعبي إلا شامة ودرة فوق جبين الأمم !

 جنوبي عز وفخار ونجدة وحفظ للذمم !كل من شرق وغرب وجدني في كل أرض

- رغم ارتحالي وعذابي وشتاتي - مثال للأمانة والشرف .كيف للذليل الذي يصعد المنائر ،

 ينعق مقرا أنه حقير ،

كيف له أن يعرف حروف أو معاني لعزة أو هوية أو موقع فوق الثريا أو في القمر ؟

وطني بشل حبه معي بلقيه زادي .... ومرافقي في السفر ولكنك يبدو أنك تناسيت من هو شعبي ،

  ولكنك شقي وستشقى ولن تكون أبدا أيها الطفل في سعاد ،

أبدا لكي لا ترتجز سعاد بوطأة جهلك وجهل الغوغاء شعبك سل عن نشيدي و عني كل وادي ----- وتخبر العشب مني و البواسق و السُمر والقتاديا وطني ،

 يا نور عـيني و يابهجة فـؤادي ----- عــافـرقــتــك ما قـــدرمابين عيني و بين النوم بادي ----- بـيــت حــلــيــف الــسـهـركنت واقفا .... على عهدي محادي ----- ماسك حيادي وخير الناس لي ماسكين الحياد

ولكنك تماديت ،

وأجرمت وولغت في دمائنا يا قصير الهمة ،

 يا كثير الطمع ، يا من من مثلك يستجير الجهل .

طالت يدك على الحر والصيد من أبنائنا البسطاء ، ذوي الهمم العالية والقلوب المؤمنة .

ورميت شرفائنا بكل نقيصة لبستها ولبستك ، لا من أجل شيء إلا من أجل أن يبقى لك الوطن مرتعا ورزقا خالصا .

وكذبت وكم من فرعون استخف قومه فأطاعوه ،

ولكن ياليت شعري سيهزم الجمع ويولون الدبر وسيعرفون غدا من الكذاب الأشر .

فقومك ليسوا قوم الشموس في زمان المجد وبلقيس وهامات الظفر ،

نعم أنتم جيل دعي ،

وشعب منقطع عن كل مجد ،

وأنى لكم أن تفخروا بأي ماض ، أتعلمون لماذا ؟

أنتم لستم السادة الذين انهدم السد عليهم ، فهولاء قد رحلوا وساحوا عنكم في أنحاء الجزيرة العربية ،

فكان منهم الأوس والخزرج ، والغساسنة والمناذرة .... أما أنتم فتعرفون من أنتم ، أنتم فلول بقيت من ...... و ..... ومن أدعى نسب أو ألصق نفسه بغيره زورا ،

أو قل .....لذا ربيتم على طبائع جدا دنيئة .

 فكيف تستطيع وحدة أن تمزجكم بمعدن شعبي الياقوت الحر النقي في أرضي ووطني .

 إن شعبكم بعد سيل العرم ، قد استحالوا مسوخا ، بمثلك ومن أتى من ضئضيك ومن كل علقمة ونسل لأبرهة وشردمة ومن قد لاقحوك في زمان قد اندثر .كيف نقول هذا ؟ وقد تشمخر أنفك ، وأنف من حولك ، يا من لا أنوف لكم . إنه من ثمرتك نعرفك ونعرف قومك كما تقول التوراة .أليس كل رؤساء قومك مالئوك علينا اليوم ، وعلى دمانا .

 أليس أبناء شعبك السفل هم من يسيلون دمانا من صدورنا ، رغبة في إطفاء صوت الحرية ، لا لشيء ولا لغاية عليا ، بل من أجل أن يبقى وطننا نهب لهم ولأبنائهم . إنها من أجل غنيمة يا سراق الوطن . ها أنت تبسط يدك علينا وتسيل دمانا من حر دمانا هل لك أن ترعوي أو أن تنتصر ،لا ، لسنا حفنة سراق ، مثل شعبك ، نسير كما يأجوج ومأجوج أو الجراد يأكل اليابس والخضر ،نحن شعب حر وفي ، وأنتم شعب الجهالة والدناءة والكذب في صباح وغسق .كيف بعد تقام وحدة ، وأنى أن يخلط الماء العذب القراح وماء غدر آسن جون عفن ؟... نعم أنتم ماء غدر آسن ...أنتم ماء كقطع الليل في لونه  نزحتكم دلاؤنا من قليب .

 وليتها ما نزحتكم في التسعينات ، يوم أسلمنا وطنا وشعبا متحضرا للعدم ،،،بل أنتم السم الزعاف الذي خفنا على أجيالنا القادمة أن تشربه من بعدنا رنقا بعد صافي .فقام حراكنا رغبة في رفع الضيم واستعادة الهوية التي حاولتم طمسها ، وهل يحجب البدر النهار ؟يا من لا تفقهون الأبجدية ،أنظروا في دروس التاريخ ، هل رأيتم شعبنا يوما متهم في شرفه أو عرضه أو أمانته ،كيف له اليوم أن يتخلى عن وطنه ، وهو لم يتخل عنه أبدا على الدهور . بل قام بكف أي إبن له عقه .

 فكيف يسكت اليوم عن الدعي ، السارق ، الببغاء ؟

 الطير المهاجر

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
الكلمات الأكثر بحثا
لا توجد مدونات لهذا الموضوع