أشترك في النشرة البريدية
ضع بريدك الألكتروني هنا
: ما رأيك في الموقع الجديد ؟
ما رأيك في الموقع الجديد ؟
جالية الجنوب العربي في بريطانيا تحيي عيد الاستقلال الوطني في مهرجان غير مسبوق | الأخبــــار - من هنا وهناك | الرئيسية

جالية الجنوب العربي في بريطانيا تحيي عيد الاستقلال الوطني في مهرجان غير مسبوق

حجم الخط: Decrease font/a> Enlarge font
image

غازي قاسم

في حضور غير مسبوق اقامت جالية الجنوب العربي في بريطانيا فعالية احتفالية بمناسبة الذكرى السابعة والأربعون لعيد الاستقلال الوطني المجيد الثلاثون من نوفمبر  حيث توافد ابناء الجنوب العربي من مختلف المدن البريطانية وشكل الحضور اللافت لحرائر الجنوب العربي نجاحا كبيرا للجالية ونشطائها الذين عملوا دون كلل من اجل اقامة هذه الفعالية.Sheffield_29_11_14_5_831766546.jpg

وقد القيت الكلمات الخطابية من قبل رئيس الجالية محمد يحي نصر اليهري وعدد من النشطاء وكذلك كلمات الترحيب والشعر وغيرها من الفقرات التي اضفت البهجة والحيوية على الحاضرين.

وقد حضر الفعالية عضو البرلمان الاوروبي السيد جوناثان  ارنوت الذي القى كلمة اكد فيها على دعم حزب الاستقلال البريطاني ( يوكيب) نضال شعب الجنوب العربي وحريته وقال لن نتردد او نألو جهدا نحن في حزب الاستقلال البريطاني وكتلتنا الكبيرة في البرلمان الأوربي في مساندة شعب الجنوب العربي في نضاله من اجل حقه في الاستقلال. كما اشار الى اننا نحن في حزب الاستقلال البريطاني نؤمن بالوحدة التي تخدم مصالح شعبنا ولان بقاء بريطانيا ضمن الاتحاد الأوربي يتقاطع مع مصالحها فقد تبنى حزبنا برنامج استقلال بريطانيا عن الاتحاد ويحظى برنامجنا بتأييد القطاع الأكبر من الشعب البريطاني كما تشير استطلاعات الرأي ولهذا حصلنا في الانتخابات التي جرت قبل عدة اشهر على اكبر كتلة برلمانية في الاتحاد الاوربي من بين الأحزاب البريطانية العريقة كما خضنا انتخابات برلمانية تكميلية لعدد من البرلمانيين المنسحبين من كتلة حزب المحافظين فحضي يوكيب بأكبر عدد من فارق كبير جدا مما يؤشر إلى تقدمنا بقوة نحو سدة الحكم في 10 داوننج ستريت وهذا يجعلنا في موقف اقوى واقدر على تقديم العون والدعم لشعب الجنوب العربي وثورته التحررية ومطالب في الاستقلال وبناء دولته الحضارية والمدنية.Jonathan_Arnoolt_2_817330476.jpg

كما حضر ايضا عدد من المستشارين في المجلس البلدي لحكومة شفيلد ومنهم السيد  بروفيسور جون لوكارك مسئول يوكيب في مدينة شفيلد والسيد جون ترو نائب رئيس الحزب في المدينة وشين هاربر وجون ريتشارد من قيادة  الحزب.

وكان ممثلي مجلس التنسيق لجالية الجنوب العربي في بريطانيا قد سلموا مذكرة رسمية لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم امس الجمعة اكدوا فيها على مطالب شعب الجنوب العربي وثورته وطالبوا في مذكرتهم الحكومة البريطانية بمساندة مطالب شعب الجنوب العربي في التحرر والاستقلال.

واختتمت الفعالية ببيان تلته الناشطة الجنوبية سوسن الماس هذا نصه:

بلاغ صحفي صادر عن جالية الجنوب العربي في بريطانيا

بمناسبة الذكرى السابعة والأربعون لعيد الاستقلال الوطني 30 نوفمبر 2014

يا ابناء الجنوب العربي الأبطال

تهل علينا الذكرى السابعة والأربعون للعيد المجيد لاستقلال الجنوب العربي 30 نوفمبر 1967م وشعبنا يخو ض معركة طويلة لاستعادة استقلاله الضائع والتحرر من الاحتلال اليمني العسكري والقبلي المتخلف الذي يجثم على صدورنا منذ مايو السابع من مايو 1994. يتزامن احتفالنا هذا بعيد الاستقلال الأول وشعبنا في الجنوب العربي المحتل ينتفض في المدن والقرى وهو يحتشد وبشكل متواصل بأعداد غير مسبوقة منذ الرابع عشر من اكتوبر الماضي في ساحة الحرية بحي خورمكسر في مدينة عدن العاصمة التاريخية والأبدية لدولة الجنوب العربي ومعه كل ابناء الجنوب العربي في كل بلدان الشتات ومنها المملكة المتحدة نقول جميعا للعالم ونسمعهم صوتنا بأننا عازمون على مواصلة مسيرة التحرير السلمية  دون مساومة او تردد حتى يتحقق النصر المبين وتعود راية الحرية ترفرف في سماء الجنوب العربي من المندب حتى المهرة.

ياشعبنا الصابر في الجنوب العربي المحتل

في مثل هذا اليوم قبل سبعة واربعون عاما في الثلاثون من نوفمبر 1967م توّج شعبنا استقلاله المجيد  وسلمت بريطانيا وثيقة استقلال دولة الجنوب العربي وقيام الدولة الفتية التي تم اغتيال هويتها في ذلك اليوم ليبدأ مشوار العد التنازلي للذهاب الى هاوية الاحتلال اليمني . حين يخطط لأي شعب بأن يمحى من على الخارطة السياسية والجغرافية فإن الهوية هي الهدف الأول  وهوية الجنوب العربي كانت قد اغتيلت مثل هذا اليوم قبل سبعة واربعون عاما ومنذ ذلك اليوم ونحن نصارع مشروع ومؤامرة محاولة محو الهوية الوطنية لشعب الجنوب العربي من الذاكرة ومحو تاريخ ووجود شعبنا وهو ما جعل معركتنا مع الاحتلال معركة مصيرية ومعركة ووجود ضد الاحتلال وحملة مشروع اليمننة الممسوخ.

ونحن نحتفل اليوم في هذا مع جماهير شعبنا في الجنوب العربي وفي كل بلدان الشتات فإننا نؤكد على عزمنا بمواصلة المسيرة والتي حققت الكثير من المكاسب واهمها على الإطلاق هو ايقاظ الوعي الوطني الجنوبي واسقاط مشروع اليمننة البغيض والى الابد ودعاة يمنية الجنوب العربي الذين تواروا اليوم خجلا خلف هدير وضجيج الجماهير في الداخل والخارج. وفي هذه المناسبة العظيمة نعلن ترحيبنا بعودة من استطاعوا الفرار من براثن مشروع اليمننة والتحرر من القيود الثقافية والمعنوية والفكرية التي فرضها عليهم المشروع الطارئ في تاريخنا بعد صحوة وطنية نؤكد لهم ان الهوية هي عمود الاستقلال ومن يفرط بهويته فإنه يفرط بكرامته وحريته ولونه وتاريخه وهو ما وعيناه من دورس العقود الخمسة الماضية.

يا ابناء الجنوب العربي الأحرار

إن الثورة السلمية التحررية المباركة التي انطلقت قبل عشر اعوام ورويت بدماء الشهداء الميامين قد قطعت اشواطا كبيرة فصارت مثلا في التأكيد على عزم واصرار الشعوب في انتزاع حريتها  , فثورتنا قدمت الاف الشهداء والجرحى والمشردين قربانا لهذا الحلم النبيل وقطعت الشك بالقين بان لامجال للعودة الى الخلف او القبول بأنصاف الحلول او المساومة على اهداف الثورة التي تواجه اعداء الحرية والاستقلال ممثلين بقوات وجحافل نظام الاحتلال اليمني واعوانهم ممن يحملون شعار الجنوب اليمني المزيّف لذا فإن تضحياتنا جسمية ومشوارنا قد يطول ويطول لكن الفجر سيشرق والاستقلال سيتحقق لامحالة.

ياشعبنا العظيم في الجنوب العربي المحتل

أننا في هذا اليوم المجيد نوجه رسائل عبر كل وسائل الإعلام ونسمع صوتنا للمجتمعين الإقليمي والدولي.. نوجه مذكراتنا الى دعاة الحرية والعدالة .. الى رعاة وحماة الاتفاقيات الدولية والقوانين التي تنظم العلاقة بين الشعوب  نقول لهم: بان شعب الجنوب العربي  قد اشعل الثورة قبل عقد من الزمان يمارس حقه الطبيعي والقانوني في السعي  لنيل الحرية والاستقلال , حقه في تقرير مصيره بنفسه وفقا للشرعية الدولية وإننا نعلم انه يقع واجب على الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن ولهيئة العامة للأمم المتحدة والجامعة العربية ومجلس تعاون دول الخليج العربي في دعم ثورتنا وشعبنا في حقه هذا.

 لقد تمسكنا لعقد من الزمان بخيارنا السلمي وسرنا فيه مزودون بالعزيمة والصبر , لكننا نقول اننا لن نقبل  باي مبادرات تحاول الالتفاف او تتجاوز إرادة شعب الجنوب او تحاول فرض الحلول التساومية المنقوصة ونعتبرها مؤامرات لا مبادرات فهي لن تحل المشكلة القائمة بل ستدفعنا للتخلي عن خيارنا السلمي الذي نعض عليه بالنواجذ وسيفرض علينا اللجوء الى حمل السلاح  مكرهين - ولا نريد ان نذكر أحد ببأس شعب الجنوب وتاريخه المليء ببطولات التضحية والفداء - فذلك سيشعل فتيل النار في المنطقة كلها التي تطفو سفينتها اليوم على بحر متلاطم الأمواج.

من هذه الفعالية التي نقيمها في مدينة شفيلد التي يقطنها اكثر من عشرة الاف من مواطني الجنوب العربي بعثنا  اليوم مذكرة للحكومة البريطانية نذكرها بواجبها القانوني  كعضو في مجلس الأمن الدول وندعو كل ابناء الجنوب في مختلف البلدان بتوجيه المذكرات لحكومات البلدان التي يقيمون فيها نلفت انتباههم جميعا الى ما يجري في مدن وقرى الجنوب العربي المحتل وفي العاصمة عدن.

معا جميعا يا ثوار الجنوب العربي في الداخل والخارج نحو توحيد صفوفنا...

 معنا جميعا نحو ضرب واسقاط مشاريع الاحتلال وفي المقدمة منها مشروع يمننة الجنوب العربي .. مشروع الجنوب اليمني والمبادرات التي تدور في فلكه والتي تهدف جميعها الى وأد الثورة وتذويب الهوية الوطنية الجنوبية ومحو تاريخنا ووجودنا.

عاش شعب الجنوب العربي

عاشت الثورة التحررية

المجد والخلود لشهدا الاستقلال الاول

المجد والخلود لشهداء الثورة التحررية

الموت للاحتلال اليمني البغيض وأعوانه

السبت 29 نوفمبر 2014 شفيلد .. المملكة المتحدة

Sheffield_29.11.14.2_585942553.jpg

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg

التعليقات ( تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
الكلمات الأكثر بحثا
لا توجد مدونات لهذا الموضوع