أشترك في النشرة البريدية
ضع بريدك الألكتروني هنا
: ما رأيك في الموقع الجديد ؟
ما رأيك في الموقع الجديد ؟
حملة فك الحصار الإعلامي عن الثورة في الجنوب العربي المحتل | الأخبــــار - من هنا وهناك | الرئيسية

حملة فك الحصار الإعلامي عن الثورة في الجنوب العربي المحتل

حجم الخط: Decrease font/a> Enlarge font
image

تاج عدن .. خاص . شفيلد
تواجه الثورة في الجنوب العربي المحتل حصارا إعلاميا جائرا حيث تتعرض للتعتيم عليها من قبل وسائل الإعلام اليمنية والعربية والدولية وتتعمد على تشويه الحقائق عبر احكام السيطرة واحتكار المعلومة من قبل المراسلين الموظفين لدى اجهزة الأمن اليمنية والمتعهدين لديها وفي نفس الوقت لا يسمح لأي وسائل اعلامية محايدة بالعمل بحرية في الجنوب ويلاحق الناشطين الإعلامين الجنوبيين ويمتد هذا الحصار الى قناة البي بي سي العربية التي يفترض ان تكون محايدة حيث تم توظيف رجال الأمن اليمني لديها يعملون بمختلف الوسائل لتجاهل ممثلي الثورة في الجنوب العربي واستضافة عناصر موالية للنظام اليمني في محاولة لجعل قناة البي بي سي قناة غير محايدة بعيدة عن اهدافها التي أنشأت من اجلها.
ولهذه الأسباب انبرى عدد من شباب الجنوب العربي المتواجدين في بريطانيا الى تأسيس حملة لفك الحصار والضغط على إدارة ال بي بي سي بمراجعة سياستها الإعلامية حيال ثورة شعب الجنوب وكشف تأثير عمل العناصر الموالية للنظام في إبعاد هذه القناة عن حيادتيها.

حيث ان طاقم القناة في بريطانيا ومراسل القناة في اليمن "عبدالله غراب" لايعملان بصورة مهنية تجاه تغطية الاحداث والوقائع في جنوب اليمن ويمارسان عملية تزييف قوية للحقائق الأمر الذي يحدث حالة من الضرر بسمعة الـBBC والتي تعتبر احد اعرق وسائل الإعلام حول العالم واكثرها مهنية.

بدأت الحملة الأحد 22 ديسمبر 2013 في مدينة شفيلد بالتظاهر امام مقرر إدارة البي بي سي وتسليم مذكرة احتجاج على الموقف الغير محايد لقناة ال بي بي سي وتم تشكيل لجنة برئاسة الناشط الإعلامي غازي قاسم وشملت عدد من النشطاء الإعلاميين في مدينة لندن , شفيلد , ليفربول وبرمنجهام من الأسماء التالية:
1. غازي قاسم 
2. خالد اليهري
3. عادل احمد صالح (الزعيم) 
4. سهيم الشعبي الصبيحي 
5. حسان احمد قاسم 
6. طاهر الشعيبي 
7. غمدان السقلدي 
8. ابو احمد الشعيبي 
9. . سامي الطويل 
10. وضاح مطلق

11. بسام الجحافي

وضعت الحملة على عاتقها تحقيق الأهداف التالية:
القيام بجمع توقيعات أبناء الجنوب العربي المقيمين والمتجنسين في المملكة المتحدة مرفقة بمذكرة احتجاج إلى إدارة قناة البي بي سي.

تقديم مذكرات الاحتجاج لإدارة البي بي سي وكذا الجهات المسئولة عن إصدار التراخيص للقنوات ووسائل الإعلام.

كشف تواجد عناصر الأمن اليمني والموالين للنظام اليمني وتأثيرهم على حيادية قناة البي بي سي وطلب فتح تحقيق بذلك وهم العقيد انور العنسي رجل الامن اليمني المعروف والذي قدم إلى بريطانيا ضمن الوفد الإعلامي لمؤسسة الرئاسة في عامة 2006 اثناء مؤتمر الدولة المانحة في لندن وتقدم بطلب اللجوء السياسي وقد طرد من قناة الجزيرة الذي كان يعمل مديرا اقليما لها في اليمن والقرن الأفريقي بسبب اساءته لشرف المهنة.
ومراسل قناة الـ بي بي سي في اليمن "عبدالله غراب" الذي تحول إلى خصم تجاه حركة الاحتجاجات في الجنوب حيث تضمنت الكثير من التقارير التي يرسلها "غراب" اتهامات لحركة احتجاجات سلمية .
والاعلامي وجدي رواح الذي يتقاضى مرتبه من الأمن السياسي اليمني ويدير برنامج اسبوعي في إذاعة البي بي سي شفيلد.

تنظيم لقاءات بين أبناء الجنوب العربي في مختلف المدن وممثليهم في البرلمان البريطاني لتقديم مذكرات احتجاجية حول عدم حيادية قناة البي بي سي.
مطالبة الجهات القضائية بفتح تحقيقات في عمل قناة البي بي سي الحكومية وتناولها لأحداث ثورة شعب الجنوب المحتل
التواصل مع وسائل الإعلام المختلفة لنشر انشطة وفعاليات الحملة.
جمع التوقيعات الكتابية وعبر الشبكة العنكبوتية.
متابعة ونشر اخبار الثورة في الجنوب المحتل والتواصل مع وسائل الإعلام المختلفة.
التنسيق مع ابناء الجنوب العربي في كل بلدان الشتات لتطوير وتوسيع الحملة على مستوى الخارج كله للتواصل مع وسلائل الإعلام الحكومية في البلدان التي يقيمون فيها حول تناولها لثورة شعب الجنوب العربي.

غازي قاسم 
رئيس الحملة

صادر في شفيلد
المملكة المتحدة
الأحد 31 ديسمبر

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg

التعليقات ( تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
الكلمات الأكثر بحثا
لا توجد مدونات لهذا الموضوع