أشترك في النشرة البريدية
ضع بريدك الألكتروني هنا
: ما رأيك في الموقع الجديد ؟
ما رأيك في الموقع الجديد ؟
لبيك يا وطني - 2 | مقـــالات | الرئيسية

لبيك يا وطني - 2

حجم الخط: Decrease font/a> Enlarge font
image الأمين العام لتاج

*السفير أحمد الحسني سيكتب التاريخ يوم 31 من اكتوبر2008 في انصع صفحاته وسيذكر التاريخ ليافع الشموخ والكبرياء إلى الأبد وقفتها التاريخية لاحتضانها وحمايتها لقادة مسيرة التحرير الجنوبية وإطلاقها الثورة الثانية على الاحتلال الأجنبي...

اليوم أعلن شرفاء الجنوب وقادة مسيرة التحرير عن تشكيل المجلس الوطني الأعلى  للحراك والنضال السلمي لتحرير واستعادة دولة الجنوب   ...

في هذا اليوم التاريخي العظيم يستعيد أبناء الجنوب الأحرار استقلالية قرارهم...وهو اليوم الأول منذ أكثر من نصف قرن الذي يقرر أبناء الجنوب لوحدهم وبإرادتهم الحرة طريق خلاصهم ويعبرون فيه بقرارهم المستقل عن رؤيتهم لأوضاعهم ويحددون لأنفسهم المستقبل الذي ينشدون...

إذ انه منذ الخمسينات من القرن الماضي وكل القرارات المصيرية في كل المجالات السياسية والتربوية والثقافية والاقتصادية والعسكرية أيضا  يشترك في صياغتها أجانب سواء عرب أو غير عرب إن لم نقل أنهم كانوا هم المتحكمين بهذه القرارات بما فيها المصيرية التي تتعلق بمستقبل الوطن والشعب و قد أدى ذلك  إلى أن تسخر كل إمكانيات وقدرات البلاد لغير مصلحة أهلها  ووجهت لخدمة أهداف بعيده كل البعد عن حاجة الشعب في الجنوب...هكذا رأينا كيف استثمروا دماء شهدائنا وتضحياتهم في حرب التحرير الأولى وبدلا من التوجه مباشرة بعد الاستقلال للتنمية وتحقيق مجتمع الرخاء والنمو والازدهار وجهت البلاد بكل إمكانياتها وطاقاتها لتنفيذ مهام إنجاز الثورات في الخليج واليمن وفلسطين وأفريقيا ونيكاراجوا بأمريكا اللاتينية وتحمل شعبنا بسبب تلك السيطرة الأجنبية كثير من الكوارث والويلات كان أشدها وقعا وتأثيرا ما نحن فيه اليوم من احتلال لبلادنا وطمس لهويتنا وإلغاء لتاريخنا ولوجودنا برمته...

لقد صنع أبطال الجنوب اليوم 31 من أكتوبر 2008 ملحمة وطنية عظمى بكل معنى الكلمة فتشكيل المجلس الوطني الأعلى للحراك واستعادة السيادة وتحرير الجنوب هو ترجمة عملية عبروا من خلالها عن فهمهم  العميق للتجربة المرة التي سيطر خلالها الأجنبي على القرار الجنوبي المستقل في الخمسين السنة الماضية وهذا وحده إنجاز كبير واستثنائي...واعتبره أيضا انتصار كبير واستثنائي لأبناء الجنوب في صراعهم المرير والطويل مع الأجنبي...وكلنا يعرف  حجم المؤامرات والدسائس التي شنت لمنع أبناء الجنوب من تحقيق لقاءهم الوطني التاريخي في يافع فنظام الاحتلال بشقيه سلطة ومعارضة لم يترك وسيلة إلا استخدمها وقدم مئات الملايين من الريالات لشراء الذمم وأطلق الإشاعات المغرضة المشككة في قادة مسيرة التحريري كل من يسعى لإنجاح هذا اللقاء الجنوبي كما سخر علاقاته المحلية القبلية والسياسية والاجتماعية للتأثير على بعض رموز الحراك في الجنوب ووظف علاقاته الخارجية الحزبية والأمنية وحتى الاجتماعية لإفشال لقاء يافع التاريخي العظيم...

لقد اثبت أبناء الجنوب الأحرار أنهم  معجونين بتراب الوطن لم تطوعهم المعتقلات ولم يستطع الاحتلال وزبانيته شراء ضمائرهم  ولم تثنهم عن القدوم إلى يافع الإباء والشموخ لا التهديد ولا الوعيد ولا نقاط الإذلال العسكرية والأمنية.. واثبت أبناء الجنوب أن وعيهم عالي جدا ولا تؤثر عليه سفسطات وخزعبلات وأكاذيب وأضاليل أعداء الجنوب التاريخيين 

 

بكلمات أخرى نقول  لقد زالت الغشاوة عن العيون وخرجت من العقول تلك المفاهيم الكاذبة

والخادعة التي عشعشت فيه منذ خمسين عاما وعرف الشعب وطليعته منهم اعداءه التاريخيين الحقيقيين...

لقد عرف الشعب من مع الجنوب وحريته واستقلاله ومن يبيع الوهم والأضاليل والأكاذيب ؟

من مع الاستقلال ومن مع الاحتلال اليمني ؟

وبعد اليوم لا مكان للمغالطة ولا مكان للأكاذيب ولا مكان للخداع فمن يريد العمل من اجل الجنوب ومستقبله المشرق العزيز من يؤمن بحق الجنوب في الحرية والاستقلال  , ويهدف إلى بناء مجتمع العدل والمساواة مجتمع التطور والرخاء والازدهار, عليه أن يلتحق بالمجلس الوطني الأعلى  بلا تردد وبلا تلكؤ ويضع يده مع زملاءه من قادة مسيرة التحرير أعضاء المجلس الوطني الأعلى  ومن لازال يعيش الأوهام والأحلام ومقتنع واليمننة ولا يؤمن باستقلال الجنوب عليه أن يعلن عن ذلك صراحة وبلا مواربة وبلا خداع  جهارا نهارا ويقدم رؤيته للشعب الذي سيقول كلمته النهائية في مثل هذه المشاريع...

وعندما نقول ذلك فإننا لا نهدف لإقصاء احد ونرفض تخوين أي كان مهما اختلفنا معه وأقصى ما نطلبه من أبناء الجنوب الذين يختلفون مع مشروع الاستقلال والحرية وبناء دولة الجنوب الحرة  المستقلة  أن يؤطروا أنفسهم في إشكال نضالية يختاروا لها ما يريدون من الأسماء والصفات على أن تكون محرمة على الأجنبي فلا مجال لقبول أجنبي  إطلاقا بعد اليوم ليحدد لنا مصيرنا ومصير أجيالنا القادمة... نحن نؤمن إيمانا مطلقا بان الجنوب ملك كل أبنائه ولهم كل الحق في صياغة مستقبله .

أنها لحظة تاريخية حاسمة وعلى الخيرين من أبناء الجنوب إن يختاروا طريقهم المؤدي إلى العزة والكرامة والحرية والاستقلال ليعيدوا إلى الجنوب والى شعب الجنوب حقه في تاريخه وفي وطنه وفي مستقبله الذي نهب منه غدرا وعدوانا... ونعتقد انه  فقط بموقف حاسم كهذا نستطيع أن نستعيد هويتنا وتاريخنا ونحدد أفاق مستقبلنا ونؤمن على مستقبل الأجيال القادمة من أبناء الجنوب...

في مثل هذه اللحظات التاريخية والمفصلية تظهر قدرات و مواهب القادة العظام في تحديد مواقفهم التي تنطلق من مصلحة الوطن العليا فقط ولا تكون أسيرة لنظرتهم الشخصية وموقفهم الشخصي من هذا الفرد أو ذاك كما لا تتأثر بالضغوط المختلفة وان جاءت من اقرب المقربين والأصدقاء  ولا تسيطر عليهم الأهواء والرغبات الشخصية...لذا فإننا نأمل من الاخوه الأحرار الذين لظروف مختلفة لم يتسنى لهم حظر ذلك اللقاء التاريخي في يافع  إن يبادروا إلى مكانهم الطبيعي في المجلس الوطني الأعلى وسيجدون كل ترحيب وكل مودة وكل احترام...

فالمهمة كبيرة وشاقة وتاريخية وتستوجب جهود وطاقات وقدرات كل أحرار الجنوب ولا تنسوا لحظة واحدة أن الوطن وإنقاذه واستعادته يستحق منا اغلى التضحيات...

 

* الأمين العام ل (تاج )

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
الكلمات الأكثر بحثا
لا توجد مدونات لهذا الموضوع