أشترك في النشرة البريدية
ضع بريدك الألكتروني هنا
: ما رأيك في الموقع الجديد ؟
ما رأيك في الموقع الجديد ؟
بيان هام للتجمع الديمقراطي الجنوبي ( تاج ) بشأن الحالة الراهنة | بيانـــــات | الرئيسية

بيان هام للتجمع الديمقراطي الجنوبي ( تاج ) بشأن الحالة الراهنة

حجم الخط: Decrease font/a> Enlarge font
image

في ظل الاحداث المتسارعة والخطيرة التي تجري هذه الايام في عاصمتنا المحتلة عدن وما حولها وفي ظل خلط الاوراق الذي يتم بهدف تقويض حراكنا السلمي التحرري فأننا في التجمع الديمقراطي الجنوبي (تاج) نؤكد على ان ما يحدث ليس سوى صراع بين اطراف سلطات الاحتلال وتستخدم فيها كل الممكنات وبذرائع مختلفة وتضحي بالشرفاء والانقياء ممن يصدقون الايحاءات والتعبئة الوطنية والسياسية والمذهبية وهم لا يعلمون في خدمة من يتم تأويل تضحياتهم .


بالنسبة لنا في الحراك الجنوبي السلمي التحرري فأن قضيتنا واضحة وهدفنا واضح وينبغي ان يستمر تعبيرنا السلمي بكل اشكاله وتنوعاته لتشكيل ضغط متزايد على الجميع ; وعلى اساس قدرتنا على الاستمرار في ذلك التعبير السلمي ينعقد الرهان وتتوفر الضمانة الحقيقية لبلوغ الهدف ولن نكف عن ثورتنا السلمية التحررية حتى نبلغ الهدف وليس قبل ذلك .

وفي الوقت ذاته فأننا نستنكر كل الاعمال الفوضوية التي اقلقت وتقلق السكينة العامة ونحمل السلطات المسئولية الكاملة عن اية تداعيات قد تنشأ من جراء استباحة المقرات والثكنات العسكرية وجعلها متاحة للنهب والتخريب ونشير الى ان امرا كهذا يثير التساؤل ويمهد الطريق لحدوث انفلات امني وفوضى لا نرجو ان تكون ارض الجنوب مسرحا لها

اننا نناشد المجتمع الدولي للتدخل السريع لحماية مجتمعنا المسالم الذي يتعرض للإرهاب المنظم بل والتهديد العسكري بما في ذلك تهديد الطيران الحربي والتحشيد لقوات عسكرية اضافية من دولة الاحتلال لاجتياح عاصمة الجنوب وتصفية حسابات مع احد اطراف السلطة الذي تحصن في عاصمتنا المحتلة عدن .

كما اننا نشير الى خطورة محاولات توجيه الصراع الى مسارات طائفية ومذهبية تستهدف تجاوز ارادة ثورتنا السلمية التحررية في الجنوب العربي المحتل وندين العمليات الارهابية التي وصلت حتى الى بيوت الله ونستنكر حدوتها في بلد الايمان والحكمة ونرى ان فيها مؤشرات خطيرة لتكرار سيناريو الارهاب في العراق الشقيق وعليه نرجو من الجميع وعلى قاعدة الاخوة والجوار ان يتقبلوا ذلك بالمزيد من ضبط النفس والتروي حتى لا تتحول المنطقة بكلها الى هذا الصراع المقيت الخالي من القيم والاخلاق والاعراف الدينية والانسانية السوية .

و ختاما فأننا نؤكد حرصنا على استحضار الحكمة لتجاوز جميع التعقيدات الخطيرة التي تواجهنا جميعا في الحدود الجغرافية لما كان يسمى ب(الجمهورية العربية اليمنية و جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية ) وندعو الجميع الى تدارس الوضع الراهن بعمق والقبول بالحلول السلمية من خلال ادراك اهمية البعد التكاملي في ادارة واستيعاب التباين والاختلاف على كل المستويات والمسارات لصالح الامن والسلم والتنمية للجميع .

المهندس جمال مطلق 
الناطق الرسمي للتجمع الديمقراطي الجنوبي (تاج)

 20مارس 2015م

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg

التعليقات ( تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
الكلمات الأكثر بحثا
لا توجد مدونات لهذا الموضوع